رياضة

الحكم الإيطالي الأسطوروة كولينا يدخل التاريخ من أوسع أبوابه

توج الحكم الشهير المعتزل، الايطالي بيير لويجي كولينا بلقب أفضل حكم في تاريخ كرة القدم حسب صحيفة ” فرانس فوتبول ” المتخصصة.

صاحب الـ 60 سنة صال وجال في مختلف ملاعب العالم، وارتبط لدى الكثيرين بنظراته المرعبة وخلو رأسه من الشعر ما جعل منظره أكثر حضورا على المستطيل الأخضر وخارجه.

كولينا..مسيرة طويلة وسجل حافل

ولد الايطالي “بيير لويجي كولينا” في الشمال الايطالي وبالتحديد مدينة بولونيا سنة 13 فيفري 1960، متزوج وله ابنتان، يعد أفضل حكم في جيله، يشغل الآن منصب مستشار لدى لجنة التحكيم الايطالية، كما يعد عضو مهم في لجنة حكام الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، بعد أن كان رئيس حكام اللعبة في الاتحاد الأوكراني في 2010.

التحق بجامعة بولونيا وتخرج منها بشهادة في الاقتصاد عام 1984، خلال السنوات التي قضاها في سن المراهقة لعب في مركز قلب الدفاع لفريق محلي، ولكن تم إقناعه في عام 1977 ليكون حكماً حيث اكتشف أن لديه الموهبة خاصة لهذا المنصب.

داء الثعلبة..صرامة كولينا

تساءل الجميع عن سبب خلو جسمه من الشعر والسرّ هو داء الثعلبة الذي يجعل الجهاز المناعي يؤثر على بصيلات الشعر مما يؤدّي إلى عدم نموّها سواء في الرأس أو في جميع أنحاء الجسم مما منحه مظهراً صارما للغاية منذ العام 1988.

حكم في نهائي دوري أبطال أوروبا بين نادي بايرن ميونخ ونادي مانشستر يونايتد في عام 1999، وحكم في كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم 2000، وحكم في كأس العالم لكرة القدم 2002، وحكم في كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم 2004، كان مرشحا بقوة لقيادة نهائي أمم أوروبا 2000 إلا أن بلوغ إيطاليا للنهائي منع ذلك. بعد تحكيمه لنهائي كأس العالم 2002 سأل إن كان سعيد لأن المنتخب الإيطالي لم يصل للنهائي، فقال: “أنه كإيطالي حزن لخروج منتخب بلاده، لكنه سعيد كحكم بأن سنحت له فرصة التحكيم في نهائي كأس العالم”.

اعتزل بسبب علامة تجارية

سمح له الاتحاد الإيطالي بالاستمرار في التحكيم رغم تجاوزه الـ 45 من عمره، إلا أن بعض المشاكل ظهرت بعد توقيعه عقدا دعائيا مع شركة أوبيل للسيارات، والتي كانت ترعى في نفس الوقت نادي ميلان، طلب منه الاتحاد الإيطالي فسخ عقده، أو التحكيم في الدرجة الثانية. رفض كولينا كلا الخيارين وفضل الاعتزال سنة 2005.

تقنية ” الفار ” تبعد كولينا مجددا عن التحكيم

في شهر أوت من سنة 2018 أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، أن الإيطالي بييرلويجي كولينا رئيس لجنة الحكام بالاتحاد القاري استقال من منصبه الذي شغله لمدة ثماني سنوات ، بسبب عدم الاستعانة بحكم الفيديو المساعد في دوري الأبطال في سنة 2018، بعد أن قال ألكسندر تشيفرين رئيس الاتحاد القاري إن هذه التقنية “لا تزال بحاجة لمزيد من الوقت لتطويرها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى